الأخبار
الرئيسية / الرئيسية / مؤسسة محمد السادس أجل السلام والتسامح بجمهورية مالي تشيد بالسياسة الخارجية لجلالة الملك محمد السادس مع الدول الإفريقية

مؤسسة محمد السادس أجل السلام والتسامح بجمهورية مالي تشيد بالسياسة الخارجية لجلالة الملك محمد السادس مع الدول الإفريقية

.اختتام فعاليات الندوة الدولية يوم الاثنين الماضي 15 يناير 2024، حول “مشروع اتحاد المغرب ودول الساحل الإفريقي رؤية استشرافية لمشروع تنموي شامل نحو فضاء أطلسي مشترك” المنظمة بالمعهد الجامعي للدراسات الإفريقية والأورو متوسطية والإيبيرو أمريكية بجامعة محمد الخامس بالرباط، والتي شاركت فيها مؤسسة محمد السادس من أجل السلام والتسامح بجمهورية مالي ممثلة في شخص رئيسها السيد محمد حمادة الأنصاري.

هذه المشاركة تمثلت من خلال مداخلة علمية قيمة حول القواسم الدينية المشتركة بين المغرب ودول الساحل، والتي تقدم بها السيد الرئيس خلال هذه الندوة العلمية المباركة.

وخلص اللقاء الذي شاركت فيه عدد من الدول الإفريقية، إلى التنويه بدور المغرب الريادي في المحيط الأطلسي وضرورة استثماره بما يعود بالنفع على المنطقة، في إطار سياسة رابح رابح التي نهجها جلالة الملك محمد السادس، نصره الله، خصوصا في ظل الاستقرار الأمني والدبلوماسية الخارجية الناجحة والناجعة.

وفي نهاية اللقاء تم الدعاء الصالح لمولانا أمير المومنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده ولأسرته الشريفة وللشعب المغربي والأمة الإسلامية قاطبة.

عن Zwawi

شاهد أيضاً

المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة يعقد اجتماعه العادي، برئاسة القيادة الجماعية للأمانة العامة للحزب،

عقد المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة اجتماعه العادي، برئاسة القيادة الجماعية للأمانة العامة للحزب، وذلك …

اترك تعليقاً